ثلاثة نقاط خذها بالحسبان عند عرض مواهبك، جُملة من الروابط، وإضافة كروم مفيدة.

يونسيات:

غالبًا، في الوضع الافتراضي (par défaut)، لا يدرك الناس (سواء والدين، إخوة، أو أصحاب عمل بل وحتى أصدقاء أحيانًا) مهاراتك الفعلية، لذلك تعتبر ‘جرعة مناسبة’ من إظهار مواهبك ومهاراتك مطلوبة في مختلف المواقف. مع نقاط أحددها فيما يلي:

  • أن الموقف يقتضي ذلك. بمعنى أنك في مقابلة عمل فيها سؤال عن مواهبك، في جلسة عصف ذهني يطلب فيها المدير من يتمتع بالموهبة الفلانية، أو سؤال عامٍ في منتدى أو منصة على الشابكة.
  • لما تعرض الموهبة المعنية، تحدث فقط عما أنجزته فيها، لا عمّا تريد أو تنوي إنجازه. مثلاً أنت صانع محتوى. تحدث فقط عما صنعته. عازف قيثار تكلم عن الحفلات أو العروض التي قدمتها أو الفيديوهات التي رفعتها وهكذا.

المعيارُ في النقطة الثانية هو: إمكانية التحقق. بمعنى أنك تتكلم عن شيء، يمكن للمتلقي فورًا أن يجد دليلًا واضحًا وكاملاً عليه. مثلًا أنا مؤلف نُشر لي كتاب وطبع… فوالا… يمكن إيجاده في محرك البحث أو كتالوج المكتبة الفلانية وهكذا، أو لما تكون مخترعًا، لدي براءة اختراع مسجلة في المكتب الفلاني، يمكن التحقق من ذلك وهكذا.

  • سؤال: لم يتسنَ لي المرور بموقف كهذا أو فرصة لعرض مهاراتي ومواهبي؛ ماذا أفعل؟: أوصيك وقت انتظار الفرصة أن تعمل بجدٍّ على ما ستعرضه لما تتاح، لأن إتقان العزف على القيثارة مثلاً أو نشر كتاب وطبعه، أو فعل أي إنجاز آخر ذي قيمة مهمة يتطلب الكثير من الوقت. من هنا استغل وقت انتظارك لفرصة تعرض فيها مواهبك في صنع معرض أعمالك. أي ما ستعرضه لما تتسنى لك تلك الفرصة.

روابط ومتفرقات

مقال لا بأس به: هل تبيع السوشيال ميديا “أوهام تطوير الذات” لروادها؟

مقال عن خطاب الكراهية، يحتوي تعريفًا لخطاب الكراهية وفق الكاتب في حال احتجت إليه في رحلتك في صناعة المحتوى:

فإذا اردنا تعريف هذا المصطلح ببساطة، فهو كما اراه هو إطلاق كلمات او جملا ضد فئة من الناس بقصد التحريض أو التصغير او الاستهزاء أو التشكيك أو إثارة العدوانية ضدهم او اي مشاعر سلبية ، وعادة ما يكون هذا الخطاب فئة “الأقلية” من الناس، وتكون في سياقات مختلفة سواء في المجتمع او او البيئة العملية.

خلفان الطوقي

العلماء يرصدون -ولأول مرة- الخنازير وهي تستعمل الأدوات (ناشونال جيوغرافيك)

على ذكر الخنازير، أنصحك باقتناء رواية “مزرعة الحيوان” بترجمة عبد الرزاق بلهاشمي (مترجم جزائري)، طبع دار كلمات الكويتية.

متزوج لكنك تعتبر نفسك أنك اتخذت هذه الخطوة وبصيرتك مشوشة؟ لستَ وحدك، التزاوج يشوِّش رؤية ملكات النحل كذلك!

لا تتسرع في تصديق المقالات العلمية المبسطة حول الاكتشافات العلمية: من بين الأسباب: وجدت وكالة الأبحاث الرئيسة في ألمانيا أن عالِم أعصاب ارتكب واقعة سوء سلوك علمي، بزعمه تطوير تقنية مراقبة دماغية، قادرة على قراءة أفكار الأشخاص الذين يعانون الشلل، في بحوث نشرها…توصل التحقيق الذي أجرته «مؤسسة البحوث الألمانية» على بحوث نيلز بيربومر إلى أن البيانات الواردة في الورقتين البحثيتين كانت غير مكتملة، وأن التحليل العلمي كان معيبًا. طالع المزيد هنا.

إضافة أجربها حاليًا على الكروم: AnyPicker

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s